fbpx

تعاطي الهيروين ادمانه أعراضه وعلاجه

ادمان الهيروين القصة الكاملة :

 مادة الهيروين او ما تعرف علميا باسم (“دايمورفين” أو “دايستلمورفين ) تعتبر أحد أشد أنواع المخدرات
الموجودة في الوقت الحالي من حيث التأثير والإدمان .

مادة الهيروين مستخرجة من نبات الخشخاش المنوم ، وهي من أقوى المخدرات التي تؤثر على الجهاز العصبي
المركزي للانسان الحي، فقد
تسبب إدماناً جسمياً ونفسياً قوياً من خلال تعاطيه لأول مرة، ويصنف في الدول
المتقدمة كأقوى المخدرات الخطرة جدا، ويعرف الهيروين  بشدة فاعليته التسكينية حيث يعادل أضعاف مادة البروفين 

كيف يصنع الهيروين:

هو أحد المواد الكيميائية المصنعة داخل المعمل، واسمه العلمي هو ثنائي أستيل المورفين, وهو من مشتقات
مادة المورفين المستخلص من الأفيون.

ويكون موجوداً على صورة غير نشطة، وعند دخوله إلى الجسم يتحول إلى الصورة النشطة، حيث يؤثر بشكل مباشر
على المستقبلات العصبية، والمسؤولة عن توصيل الإحساس بالألم إلي الجهاز العصبي المركزي، وبالتالي فإن غلقها
يؤدي إلي تحسن واضح في الحالة المزاجية، وعدم الشعور باي الم.

 

 نبذة عن تاريخ مادة الهيروين:

تم استخلاص مادة الهيروين لأول مرة من مخدر الأفيون عام 1874 ولم يعرف تأثيره بذلك الوقت، وفي عام 1898 تم
استخلاصه مرة أخرى من قبل هنريك دريسارالكيميائي ألماني وكان يستخدم في ذلك الوقت لعلاج مرض السل.

ومن الجدير بالذكر أن مادة الهيروين ليس لها أي استخدام طبي في حالياً، و أصبحت المتاجرة بالهيروين في وقتنا
الحالي أحد أشهر التجارات على المستوى العالمي. وهي تنتشر بكثرة وخاصة في أمريكا اللاتينية. ولكن من أشهر
الدول التي يتم بها تصنيع وانتاج مادة الهيروين هي أفغانستان، ولم يقتصر انتشارها في البلاد الفقيرة بل اتسعت
رقعتها لتشمل أمريكا الشمالية و أوروبا مما حدا بكثير من تلك الدول لعمل عيادات توفر المخدر تحت إشراف طبي
لتقليل المضاعفات 

طرق تعاطي مخدر الهيروين:

الطريقة الأولى الشم:

تتم من خلال وضع بودرة الهيروين على سطح أملس  كالمرأة أو اي لوح زجاجي ثم يستنشق المتعاطي
من خلال أنبوبة رقيقة مثبتة في إحدى فتحتي الأنف.

الطريقة الثانية الحرق:

تتم من خلال وضع مادة الهيروين على سطح معدني مثل الملعقة، وتوضع فوق لهيب لأي مصدر نار كالشمعة
والولاعة وبعدها يتم استنشاق البخار المتصاعد من خلال الحرق، ويؤدي هذه الأسلوب في التعاطي إلى حصول
الشخص على كمية وتأثير أكبر من الهيروين.

الطريقة الثالثة الحقن:

تعتبر من الطرق الشائعة والمنتشرة في أوساط الشباب بكثرة، حيث يتم إذابة مادة الهيروين في ماء مقطر،
ومن ثم يتم إذابة مخدر الهيروين وحقنه في الوريد وهذه الاسلوب في التعاطي يؤدي إلى تأثير أسرع و مضاعفات
أكبر في نفس الوقت.

 

الأضرار المحتملة لـ تعاطي الهيروين :

  1. يؤثر الهيروين  بشكل مباشر على الجهاز العصبي المركزي و يظهر جليا من خلال حدوث الانفعال الشديد
    للمتعاطي، .وفي بعض الأحيان يصل لحدوث  تشنجات وتقلصات عضلية وخمول وتعب شديد، وعدم قدرة المتعاطي
    على الاتزان، وقد يدخل الشخص في غيبوبة تامة في حالة تعاطيه جرعة زائدة.

  2. من الأضرار المحتملة لإدمان الهيروين على الدورة الدموية والقلب فهو يسبب انخفاض شديد في ضغط الدم
    وضعف ملحوظ في نبضات القلب ، ويؤثر تأثيرا مباشرا على صحة القلب الحيوية .

  3. تعاطى الهيروين قد يسبب تقلصات وألأم عامة في الجهاز الهضمي . فضلاً عن حدوث اسهال او إمساك
    بالجهاز الهضمي على فترات متفاوتة.

  4. ادمان الهيروين يحدث تغيرات ملحوظة على  العين و الأنف والأذن. حيث قد يلاحظ حدوث جفاف شديد
    بالفم مع جحوظ في العينين وتغير في لون اللسان.

  5. يُحدث ادمان الهيروين ضررا واضحا على  الجهاز التنفسي  حيث أنه يؤدي الى  ضيق بالتنفس،
    و بطء شديد، وملحوظ في عدد مرات التنفس الطبيعي ، وبالتالي يؤدي ذلك الى انخفاض شديد في أداء الجهاز
    التنفسي وعمل الرئتين، و أحد الأضرار الشائعة لإدمان الهيروين هو حصول التهاب رئوي.

  6. من الأضرار المحتملة لإدمان الهيروين الإصابة ببعض الأمراض التي تنقل عن طريق الدم كمرض الإيدز،
    بسبب الحقن بالحقن الملوثة.

  7. تعاطي الهيروين لمدة طويلة، يزيد من مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية والتي قد تؤدي الى الموت المفاجئ.

  8. اضطرابات مزمنة في الدورة الشهرية للسيدات اللاتي يُدمن الهيروين وفي بعض الاحيان يؤدي إلى انقطاعها.

  9. من الأضرار المحتملة لإدمان الهيروين ضعف المقدرة الجنسية لدى العديد من الرجال،.

 

اعراض تعاطي الهيروين : 

الإدمان على الهيروين يؤدي لتغيرات كثيرة تلاحظ على المدمن فقد تدفع  المتعاطي ليقوم ببعض السلوكيات
والتصرفات الغير مفهومة والغير متناسقة,
كضعف القدرة على اتخاذ القرارات، ثقل اللسان و ثقل الأطراف
وبطء الحركة,
 ضعف الذاكرة و التمايل والدخول في حالة بين النوم واليقظة, العزلة عن الأصدقاء والبعد
عن الأسرة.


الأعراض الإنسحابية البدنية والنفسية لإدمان الهيروين:

  • أنفلونزا شديد مع تعب عام.
  • ألم مبرح بجميع أنحاء الجسم.
  • الشعور بعدم التوازن مع حصول رعشة شديدة.
  • اضطرابات نفسية حادة مثل الاكتئاب الحاد.
  • تقلصات معوية مع احتمالية حدوث غثيان و إقياء.
  • رغبة قوية جدا لاستعمال الهيروين.

 

ماهي أفضل الطرق لسحب مادة الهيروين من جسم المدمن؟

التوجه لمشفى او مركز إعادة تأهيل متمرس ومتقدم  لمدمني المخدرات هو الوسيلة الأفضل للعلاج لأن العلاج الفرديً وبدون الحصول على مساعدة طبية متقدمة عادة ما يكون مصحوباً بالمخاطر والانتكاسات، وتنتشر بين كثير من الناس فكرة خاطئة الأعراض الإنسحابية للهيروين قد تؤدي الى الموت.

يمكنك التخلص من أعراض انسحاب الهيروين والإقلاع عنه من خلال العلاج بأحد المستشفيات والمراكز المختصة في علاج الإدمان والتأهيل النفسي لدينا فيوفر لكم نظاماً علاجياً متقدماً، ودعماً معنوياً كبيراً للمساعدة على استعادة الحياة الطبيعية للفرد والعائلة مرة أخرى،  حيث يعمل فريقنا الطبي المختص على حل المضاعفات السلوكية والنفسية العميقة المرتبطة بوصول الفرد للإدمان.
حيث يتم مراقبة عملية العلاج من  سحب مخدر الهيروين من الجسم بدقة و كفاءة تحت إشراف متواصل لفريق طبي و تمريضي ذا كفاءة عالية وغيرهم من مقدمي الرعاية الصحية لحظة بلحظة ليكون شعارنا نحن نرعاكم بإذن الله.


 – خدماتنا لا تقتصر على تامين العلاج المناسب بل تتعداه لتقديم الاستشارة المجانية المتخصصة لكل حالة وترتيب أفضل المواعيد الملائمة  للمرضى من الاستقبال في المطار ووجود مترجم طيلة فترة العلاج ولا ننسى الحجز الفندقي المناسب لكل الاذواق مع افراد اسرهم, تواصل معنا سنكون خيارك الأمثل بإذن الله.

 

12